المكتبة الطبيةدبلومة طب الطواريطب الطوارئ

مرض الشريان التاجي coronary artery disease أسبابه وطرق علاجه

مرض الشريان التاجي

مرض الشريان التاجي coronary artery disease تعرف على أسبابه وطرق علاجه 

مرض الشريان التاجي

ما هو مرض الشريان التاجي coronary artery disease؟ 

-يُعد مرض الشريان التاجي coronary artery disease من الأمراض الخطيرة التي يجب علاجها بصورة سريعة حتى لا تتسبب في حدوث مضاعفات للإنسان،عادة ما يحدث إصابة الإنسان بالشريان التاجي نتيجة تراكم ترسبات من الكوليسترول في الشريان التاجي ونتيجة لذلك يضيق الشريان مع مرور الوقت ولا يصل كمية كافية من الدم إلى القلب وهذا ما يسمى بمرض (تصلب الشرايين) وسوف نتحدث في هذا المقال عن مرض الشريان التاجي coronary artery disease أسبابه وطرق علاجه. 

-الشريان التاجي هو الشريان المسؤول عن وصول الدم الغني بالأكسجين إلى القلب وعندما يقل كمية الدم التي تصل إلى القلب يصاب الإنسان ببعض المضاعفات مثل:

  • الذبحة الصدرية. 
  • ضيق التنفس. 
  • مرض الشريان التاجي. 
  • قد يصاب الإنسان بنوبة قلبية إذا انقطع وصول الدم إلى القلب.(1) 

ضيق الشريان التاجي

أعراض مرض الشريان التاجي coronary artery disease كما أوضحها أطباء الطوارئ 

-أوضح أخصائييو طب الطوارئ ان الإنسان المصاب بمرض الشريان التاجي يعاني من بعض الأعراض مثل:

  • وجع في القفص الصدري وقد يصل الأمر إلى الإصابة بالذبحة الصدرية. 
  • ضيق التنفس وخصوصاً عند القيام بمجهود وذلك لأن القلب لا يضخ كمية دم كافية إلى الجسم. 
  • الإصابة بالنوبة القلبية حيث أن مرض الشريان التاجي يحدث بالتدريج وفي معظم الحالات لا يشعر الإنسان أنه يعاني من هذا المرض إلا بعد الإصابة بالنوبة القلبية والتي تكون أعراضها عبارة عن:

-وجع شديد في الذراعين والصدر. 

-ضيق التنفس. 

-زيادة التعرق. 

-غثيان. 

-تنميل ودوخة.(2)

اقرأ أيضاً:الأسعافات الأولية لإنقاذ مريض السكتة الدماغية stroke 

أسباب مرض الشريان التاجي coronary artery disease 

-يعتقد الأطباء أن مرض الشريان التاجي يحدث في البداية نتيجة حدوث تلف أو إصابة في الطبقة الداخلية للشريان التاجي وقد يحدث هذا التلف نتيجة بعض العوامل والتي تشمل:

  • التدخين. 
  • شرب الكحوليات. 
  • ارتفاع ضغط الدم. 
  • مرض السكري. 
  • ارتفاع معدل الكوليسترول في الدم. 
  • قلة الحركة. 

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بمرض الشريان التاجي 

  • كبار السن. 
  • الرجال. 
  • النساء الذين بلغوا سن اليأس. 
  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من الإصابة بمرض الشريان التاجي. 
  • الشخص الذي يعاني من السمنة
  • مريض السكري. 
  • الشخص الذي يعاني من الضغط النفسي
  • مريض ارتفاع ضغط الدم. 
  • الأشخاص الذين يتناولون الكحوليات. 
  • الشخص الذي يعاني من ارتفاع معدل الكوليسترول. 
  • الأشخاص الذين لا يتناولون الطعام الصحي. 
  • الشخص الذي يعاني من بعض الأمراض المناعية مثل:

-التهاب المفصل الروماتويدي. 

-الذئبة الحمراء.(3) 

اقرأ أيضاَ: مناهج الصحة النفسية للحياة بشكل أفضل

مضاعفات مرض الشريان التاجي coronary artery disease 

-إذا لم يتم علاج مرض الشريان التاجي coronary artery disease فإنه قد يؤدي إلى حدوث بعض المضاعفات التي أوضحها معظم أخصائيي طب الطوارئ والتي تشمل:

  • الإصابة بفشل القلب الاحتقاني والذي يكون عبارة عن عدم قدرة القلب على ضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم والذي قد يؤدي إلى:

-تراكم السوائل في الرئة. 

-وجود صعوبة في التنفس. 

-تضخم الكبد. 

-انتفاخ البطن. 

-تورم الساقين. 

  • عدم انتظام ضربات القلب. 
  • المعاناة من ألم وتنميل في الصدر. 
  • قد يمتد الألم إلى الرقبة والكتفين. 
  • الإصابة بالنوبة القلبية. 
  • قد يحدث موت مفاجئ للمريض نتيجة انقطاع وصول الدم إلى القلب وقت كبير.(4)

5 طرق لتشخيص مرض الشريان التاجي يعتمد عليها أخصائي طب الطوارئ 

-عادة ما يتم تشخيص مرض الشريان التاجي coronary artery disease من خلال إجراء بعض الفحوصات الطبية مثل:

  • تخطيط كهربية القلب ECG ومن خلال هذه الأشعة يتمكن الطبيب من معرفة مدى انتظام ضربات القلب. 
  • أشعة تخطيط صدى القلب Echocardiography الذي يعطي صورة كاملة لتركيب القلب. 
  • اختبار إجهاد القلب exercise stress test الذي من خلاله يتمكن الطبيب من حساب معدل ضربات القلب أثناء القيام بعمل مجهود. 
  • أشعة سينية x-ray على القلب والرئة. 
  • قد يلجأ الطبيب إلى إجراء قسطرة في القلب حتى يتمكن من معرفة مدى انسداد الشريان وذلك عن طريق إدخال أنبوب رفيع ومرن من خلال الذراع أو الرقبة حتى يصل إلى القلب.(5)

تشخيص مرض الشريان التاجي

علاج مرض الشريان التاجي coronary artery disease 

-أوضح أطباء قسم الطوارئ العلاج الذي يجب أن يُعطى للمريض الذي يعاني من مرض الشريان التاجي والذي يكون عبارة عن:

أولاً:اتباع بعض النصائح مثل:

  • إيقاف التدخين والكحوليات. 
  • تناول الطعام الصحي الذي يحتوي على ألياف. 
  • تجنب تناول المشروبات الغازية والمأكولات السريعة. 
  • ممارسة التمارين الرياضية. 
  • فقدان الوزن الزائد. 
  • محاولة التخلص من الضغط النفسي. 
  • تناول الطعام الصحي والأدوية اللازمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري وارتفاع الكوليسترول. 

ثانياً:العلاج بالأدوية 

  • تناول الأقراص التي تعمل على خفض معدل الكوليسترول مثل (أقراص الستاتين أو النياسين أو الفايبرات). 
  • الأسبرين الذي يعمل على زيادة سيولة الدم ويمنع تكون الجلطات ولكن إذا كان الشخص لديه نزيف أو يتناول أدوية أخرى لسيولة الدم فإنه لا يجب أن يتناول الأسبرين. 
  • مثبطات مستقبلات البيتا beta blockers التي تعمل على خفض معدل ضغط الدم. 
  • حاصرات قنوات الكالسيوم calcium channel blockers يُستخدم أيضاً لتقليل ضغط الدم. 
  • أقراص رينوزين ranolazine الذي يعالج الذبحة الصدرية. 
  • دواء نيتروجلسرين nitroglycerin الذي يعمل على توسيع الشريان التاجي. 

ثالثاً:العلاج بالجراحة

-في بعض الأحيان إذا لم يتحسن المريض بعد تناول الأدوية فإن الطبيب يلجأ إلى الجراحة والتي قد تكون:

  • قسطرة القلب Angioplasty and sent replacement والتي تكون عن طريق إدخال أنبوب رفيع إلى الجزء الذي حدث له ضيق ونتيجة لذلك يتم توسيع الشريان التاجي. 
  • جراحة فتح مجرى جانبي للشريان التاجي coronary artery bypass surgery ولكن هذه الطريقة تُستخدم للأشخاص الذين تكون حالتهم خطيرة.(6)

 

References 

1.coronary artery disease definition 

2.the symptoms of coronary artery disease 

3.coronary artery disease causes 

4.the complications of coronary artery disease 

5.the diagnostic criteria of coronary artery disease 

6.coronary artery disease treatment 

1 Comment

Leave a Response

Nermeen Ragheb
Pharmacist graduated from Faculty of pharmacy alexandria university